سجل أكثر من هدف محليا وخارجيا وقدم يده بيضاء للجميع.. دعوة النائب الأول للرياضيين رسالة في أكثر من اتجاه

IMG 20220416 WA0027

سجل أكثر من هدف محليا وخارجيا وقدم يده بيضاء للجميع

دعوة النائب الأول للرياضيين رسالة في أكثر من اتجاه

بقلم. هيثم محمد علي

في وقت تشهد وتمر فيه القاعدة الرياضية بمرحلة صعبة ومفصلية ومخاض عسير حيث تشهد الساحة الرياضية نزاعات وانقسامات غير معهودة وصلت إلى المحاكم الدولية وتشاجر وعراك بين أعضاء المنظومة الواحدة في وقت كان فيه السودان مثل اعلي وقدوة ومؤسس لاكبر المؤسسات الدولية والاتحادات القارية حيث كنا من ضمن دولتين فقط موسسة للكاف بجانب مصر وإثيوبيا. والآن الاتحاد السوداني لكرة القدم يشهد تراشقات وصلت للفيفا وكأس واشرس حرب بين مجموعة التغيير التي حازت علي ثقة الجمعية العمومية ومجموعة النهضة التي لم تعترف بذلك وتقدم كل يوم مرافعة وشكوي جديدة لمحكمة التحكيم الرياضية (كاس )حتي أصبح اسم السودان (مسجل خطر )من كثرة النزاعات الدولية والقضايا المرفوعة وما يحدث باتحاد الكرة أكبر مؤسسة لقيادة الكرة بالبلاد ينطبق تمام علي اتحاد الخرطوم المحلي الذي كان (قائد ورائد )الي وقت قريب قبل أن يداس علي الأعراف والقيم والأخلاق والتقاليد فكان نتاج هذا الصراع وتوقف وتجميد النشاط (بفعل فاعل )ولنا عودة لهذا الملف.

فيما يتكرر نفس السيناريو والمشهد بصورة أسوأ في أسوار إدارة العملاقين المريخ والهلال فالصورة في الهلال تتحدث عن نفسها من عراك نائب الريس الطاهر يونس وأمين المال الفاضل التوم في أحد اقلاع الحركة الوطنية والرياضية وماسبقها من أحداث في عمومية صالة برستيج وكان المريخ يسبق الهلال بأحداث عموميتي الموردة غير المعترف بها والاستاد والقاعدة الحمراء التي تحولت (لسراب وخراب )والصراع بين الرئيس حازم ونائبه محمد سيد أحمد وسيطرة السيد سودكال علي فريق الشباب وغيرها من الأحداث والمشاهد الغاتمة والسوداء التي حولت الساحة والمشهد الرياضي لساحة (عراك واحتراب )في وقت الي زمن قريب كان إذا تعارك فيه شخصان تدخل الاجاويد والوسطاء ويقال لأي من الطرفين (خلي روحك رياضية ) وفي هذة المرحلة الصعبة والحرجة التي تمر بها كل المنظومة الرياضية يلتقط السيد النائب الأول للمجلس السيادي الفريق أول محمد عثمان دقلو للرياضيين علي مائدة إفطار اليوم بصالة دينار الملكية نتمني أن تكون مائدة حوار وتناصح ومكاشفة ومحبة ووئام بين الرياضيين ونشيد بدعوة الرجل الثاني في الدولة وتقديره للرياضيين في هذا الظرف والتوقيت الصعب ونحسب بأن هذة المبادرة غير غريبة علي الرجل الذي كان قريب جدا ومناصر للحركة الرياضية ومهتما بهذه الشريحة دون سواه وداعم ومقدر رغم العقبات والعراقيل والاشواك و(التسيس )فحميدتي كانت أطلق مبادرة لاعادة تأهيل الملاعب الرياضية والاستادات قبل أن تجهضها الوزيرة السابقة ولاء البوشي مما كلف السودان ومنتخبه وانديته اللعب خارج البلاد في سقطة كبيرة للرياضة ووزيرتها وكلف الأندية والاتحادات آلاف الدولارات فحلقت صقور الجديان فى أقصى المغرب وتجولت بين الرباط ومراكش واغادير وخاض المريخ والهلال وأهلي مروي مبارياتهم في مصر بالسويس واسكندرية والسلام قبل أن يتدخل النائب الأول وينقذ الموقف بتخصيص طائرة خاصة للوادي نيالا في البطولة الكونفدرالية حلقت بهم في سماء عاصمة الثوار بنغازي ومن بعد طائرة خاصة للأهلي مروي الاسكندرية وكان حميدتي قريب من أجل بعثة صقور الجديان التي كانت عالقة بالمغرب بتخصيص طائرة خاصة من الخرطوم للمملكة المغربية قبل أن يأتي الفرج من الخطوط الجوية القطرية والتركية وكنت شاهد على ذلك وواصل دقلو مبادرته باعلان تكفله باعادة الحياة للقلعة الحمراء. فالرجل كان (وطنيا )و(رياضيا )أكثر من الذين أوكل وكلفوا وادوا (القسم ) وزراء للشباب والرياضة ودعوته من جديد لدعوته للرياضيين للإفطار اليوم جاءت في توقيت سليم.

(فشكرا حميدتي )وشكرا لمستشاره الخلوق مولانا محمد مختار وبقية العقد النضيد بقيادة اللواء نور الدين عبدالوهاب والدينمو سليمان اللابي في تأكيد علي مواقفهم وتقديرهم ودعمهم المشرف للرياضة والرياضيين ونؤكد بأن دعوة النائب الأول للرياضيين رسالة في أكثر من اتجاه.

mango whatsapp mango whatsapp

السابق

شاهد بالفيديو | “سهير عبد الرحيم” تغازل (الكيزان) وتكشف عن لقاء مع البرهان و تطالب بإنقلاب عسكري

السابق

حزمة من الإجراءات الخاصة بحج هذا العام

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.