نهائي كأس الأمم الأفريقية بين خبرة الفراعنة وطموح أسود التيرانجا

RTS54BCD

وكالات: مانقو نيوز

تتجه الأنظار اليوم الأحد إلى ملعب (أوليمبي)، في العاصمة الكاميرونية ياوندي، لمتابعة المواجهة المرتقبة التي تجمع بين منتخبي مصر والسنغال في نهائي كأس الأمم الأفريقية في نسختها رقم 33.

ويسدل الستار على البطولة القارية التي استضافتها الكاميرون، على مدار 28 يوماً بمواجهة من العيار الثقيل التي تجمع بين منتخبي مصر والسنغال، بين البحث عن لقب ثامن للفراعنة أو تتويج أول لأسود التيرانجا.
ويتطلع منتخب مصر لاستعادة اللقب القاري الغائب منذ عام 2010، ليكتب الجيل الحالي بقيادة محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي حروف المجد في تاريخ كبير للفراعنة بالبطولة القارية، بينما يتحفز منتخب السنغال أيضاً لحصد الفوز باللقب للمرة الأولى ليدخل جيل النجم ساديو ماني جناح ليفربول التاريخ من أوسع أبوابه.

قطع منتخب مصر مشواراً مليئاً بالصعاب نحو النهائي فالبداية كانت بالتعثر أمام نيجيريا بهدف نظيف ثم التعويض بالفوز بنفس النتيجة على حساب السودان وغينيا بيساو، ثم جاء التأهل على حساب كوت ديفوار بركلات الترجيح في ثمن النهائي وعبور المغرب بنتيجة 2-1 في ربع النهائي، ثم إقصاء أصحاب الأرض الكاميرون بركلات الترجيح.

ويبدو مشوار منتخب السنغال شاهداً على تفوق أسود التيرانجا بالفوز على زيمبابوي بنتيجة 1-0 والتعادل مع غينيا ومالاوي دون أهداف، ثم تفوق المنتخب السنغالي في دور الستة عشر على حساب كاب فيردي بنتيجة 2-0 وأقصى غينيا الاستوائية بنتيجة 3-1 في ربع النهائي، ثم فاز بنفس النتيجة على بوركينا فاسو في نصف النهائي.
ويأمل منتخب السنغال كسر عقدته بعد التأهل للنهائي للمرة الثالثة وحسم الفوز باللقب مع المدرب أليو سيسيه، الذي يضع رهانه على توليفة من النجوم المحترفين في أكبر أندية العالم.

ويعتمد المنتخب السنغالي على قدرات ساديو ماني نجم ليفربول يساراً، مع احتمالية ظهور إسماعيلا سار نجم واتفورد الإنجليزي، بجانب دور نجم الوسط والمايسترو إدريسا جاييه، لاعب وسط باريس سان جيرمان الفرنسي.

mango whatsapp mango whatsapp

السابق

إدانة سيدة بتهريب سبائك ذهب

السابق

اطلاق سراح (فنان) بعد حادث حريق قسم الصافية

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.