دراسة: ولاية نهر النيل ستصبح غير صالحة للحياة الآدمية بعد (40) عاماً

النيل دارسة عن مخاطر تهدد المواطنيين تقرير عمر حسين 768x470 1

مانقو سودان _ وكالات محليه

دراسة: ولاية نهر النيل ستصبح غير صالحة للحياة الآدمية بعد (40) عاماً

الدامر- عمر حسين النور

كشفت دراسة علمية أعدها المجلس الأعلى للبيئة بولاية نهر النيل عن مخاطر تهدِّد حياة المواطنين بالولاية بسبب الاستخدام الخاطئ للزئبق في التعدين الأهلي.

وأكد مقدِّم الدراسة د. عصام محمد زين أن ولاية نهر النيل ستصبح بعد (40) عاماً، غير صالحة للحياة الآدمية، مشيراً إلى أن أكثر من (80%) من المواقع العاملة غير ملتزمة بالاشتراطات البيئية.

من جهته، أكد الأمين العام للمجلس الأعلى للبيئة بالولاية خالد محي الدين حسن، خلال المنبر الصحفي الذي عقده بمدينة الدامر، أهمية أن تتخذ حكومة الولاية مواقف حاسمة تجاه المخاطر التي تهدِّد حياة المواطنين وقال: “لن نسمح بعد اليوم بالعمل بدون تطبيق الاشتراطات البيئية ولن نسمح بجمع الأموال على حساب صحة المواطن” وأعلن خالد تخصيص نيابة للبيئة حاثاً المواطنين للتبليغ الفوري حول أي مخالفات بيئية، وقال: “لن نجامل في أي مخالفة بيئية”.

mango whatsapp mango whatsapp

السابق

(الطرق) وغرفة الشاحنات تتبادلان الاتهامات

السابق

إلغاء دمج قوات السجون والدفاع المدني والحياة البرية مع الشرطة

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.