• 25 سبتمبر، 2022

الحراك السياسي: الشعبي: البرهان مسنود من المؤتمر الوطني

لن نُسلم السلطة إلا لمن يأتي عبر الانتخابات

مانقو سودان _ وكالات محلية

استبعد القيادي بحزب المؤتمر الشعبي، أبوبكر عبد الرازق، أنّ تفضي الإضرابات التي تشهدها القطاعات الخدمية إلى العصيان المدني وإسقاط الحكومة.

وجزم عبد الرازق، بأنّ الحكومة تستطيع إجهاض الإضرابات من خلال المؤيدين لها والذين يمكنهم أنّ يشكّلوا كتيبة استراتيجية لتشغيل المرافق الخدمية التي يضرب موظفوها وعمالها.

ولفت بحسب صحيفة الحراك السياسي الصادرة اليوم الأثنين، أنّ حكومة البرهان مسنودة من المؤتمر الوطني والحركة الإسلامية، وشدّد بأنّ هؤلاء لن يدعوها تسقط، مشيرًا إلى أنّ البرهان ظلّ يتبع للمؤتمر الوطني.

وقال إنّه كان يشغل منصب رئيس المؤتمر الوطني بنيرتتي بجبل مرة بولاية وسط دارفور، بجانب عضويته في القطاع العسكري للحركة الإسلامية، مبينًا أنّ اختياره تمّ بعد أنّ سوّقوا له وسط الاعتصام بانّه ينتمي إلى حزب البعث.

السابق

محمد الفكي يتوقع تصاعد إغلاق الأسواق احتجاجا على سياسات الانقلاب

السابق

الأمم المتحدة: حميدتي أسهم في احتواء النزاعات

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.